الحشرات و انواعها

الحشرة عندما يداهمها حشرة أكبر منها أو حيوانكالطيور أو الزواحف تهرب بسرعة وبعضها يتخذ موقف الدفاع باستعمال لواسعها في اللسع .وبدلا من الهروب نجد الحشرات الصغيرة تستلقي علي ظهرها فوق الأرض وتتظاهر بأنها ميتة وتعود للحياة عند زوال الخطر . و عندما تكون الحشرات مهددة من عدو لها كحشرة كبيرة أو حيوان كطائر أو زواحف تلجأ معظم الحشرات للهروب السريع والبعض قد يلجأ للدغ العدو . وبدلا من الهروب نجد الحشرات الصغيرة تلقي نفسها علي الأرض وتتظاهر بالموت وتعود للحياة عندما يزول الخطر . لكن الخنافس الطقطاقة Click beetles تلقي بنفسها علي ظهرها وتخرج مفصلا بسرعة من صدرها يحدث صوتا وتحرك جسمها بسرعة فوق وتحت . وكثير من الحشرات تلقي الحماية من خلال التمويه اللوني اوالتحذير اللوني warning coloration بحيث تبدو كجزء من المكان كما تفعل [[فراشة|الفراشاتٍٍ لأنها لا تستطيع الهروب بسرعة من المفترسين . فتخزن كيماويات سامة في أجسامها ولونها الزاهي يحذر المفترسين بأنها غير مستساغة الطعم أو أنها سامة.
حشرات كثيرة تقضي المراحل المبكرة من حياتها تتغذي معا في مجموعات . وفي بعض الأنواع يتجمع البالغون معا لتناول الطعام كالنملوالنحل واليعاسب والنمل الأبيض . ويجمعهم معا نهج حياتي لهذا تصنع لأنفسها المستعمرات كاسر دائمة تعيش بها معا ، وكلها تشارك في العمل لمواصلة الحياة من خلال هذا السلوك الإجتماعي الجماعي . وكثير من هذه المستعمرات الجماعية تكونها أنثي واحدة يطلق عليها الملكة .وبعد تزاوجها تبدأ في صنع عشها لتضع فيه بيضها الذي يفقس . وبعدما تنمو صغارها يتولون عمل الملكة الأم لتتفرغ لإنتاج البيض .

ملكة النحل
يمكنها انتاج 1000 بيضة يوميا بينما ملكة النمل الأبيض تنتج 30 ألف بيضة يوميا. لهذا يتولد حسب هذه المعدلات إنفجار سكاني بالعش . وفي خلية النحل يوجد 3 مجموعات الملكة والشغالات وهن عقيمات والذكور الخصبة . بينما في عش النمل يوجد عدة أنواع من الشغالات بعضها لها وظيفتها التخصصية .فمنها المدافعون عن العش . وهناك نوع من شغالات النمل القربي الذي يخزن الطعام ويفرز من جسمه رحيقا سكريا في حالة عدم وجود الطعام أو تعذر الحصول عليه
الرقص الإهتزازي Waggle Dance
للنحل لعبة نشطة للمشاركة الجماعية حيث يتبادل التعاون وتقسيم العمل . والخلية بها الملكة المسئولة عن التكاثر ومعها قليل من الذكور لتتزاوج مع الملكة وبمجرد إنتهاء مهمتها تطردهم من الخلية ولا سيما قبل الشتاء والشغالات عقيمات ويقمن بصنع قرص الشمع بإفرازه من غدد خاصة . ولو أن ملكة جديدة حلت مكان السابقة لموتها. وفي هذه الحالة تتحول يرقة لملكة جديدة تطعم بالغذاء الملكي الذي يحولها لملكة . والملكة في العش تفرز فورمونات تميزها كملكة ومعظم اليرقات لايحصلن علي هذا الغذاء الخاص ليصبحن شغالات مهمتهن الأساسية تنظيف الخلية والمكان الذي تضع الملكة فيه بيضها ويخزن به الغذاء ولما تكبر الشغالة تصبح مهمتها العناية باليرقات وبناء خلايا قرص الشمع .بعدها تقوم الشغالات البالغة بحراسة مدخل الخلية لمنع المهاجمين من النحل الغريب والفئران والنمل واليعاسب . وبقية الشغالات يقمن بجمع الرحيق من الزهور لصنع عسل النحل مصدر الطاقة وحبوب اللقاح (بروتين ) وعندما تهود الشغالات حاملة الرحيق وحيوب اللقاح تقوم بعمل رقصة عمودية فوق سطح قرص الشمع. ولو كان مصدرهما بعيدا عن الخلية تأخذ الرقصة شكل الرقم (8) حيث تتمايل علي الجانبين وهي تسير للأمام في خط مستقيم . ثم تدور لليمين وتعود لمقطة البداية ثم تدور للشمال . وهذه الرقصة تكررها عدة مرات وهذه الرقصة اها زوايا هندسية مرتبطة بالخلية ووضغ الشمس ومصدر الرحيق . فلو كانت الزهور موجودة بزاوية 45 \رجة عم يمين الشمس فالرقصة تكون بزاوية 45 درجة بالنسبة عم يمين الخط العمودي لها بحيث تحدد مسافة الخلية بالنسبة لمصدر الرحيق . وهذه عملية هندسية دقيقة .
النحل الأفريقي
النحل الأفريقي القاتل اللادغ كان يعيش أسلافه جنوب الصحراء الكبري بقارة أفريقيا ونزح إلي جنوب وشمال أمريكا عام 1956 . ويتجمع بريا في حشود ويهاجم في جماعات وينتج شمعا وعسلا أقل من النحل الأوربي وتزعجه الأصوات العالية والروائح القوية والروائح الطيبة والمجوهرات المتلألئة والملابس الغامقة .ويظل في هياجه وغضبه عدة أيام ويكافح بإطلاق الدخان . ولو لدغت نحلو تفرز مادة تحذيرية فورمونية برائحة الموز تجعل بقية النحل متحفزا للدغ . ودائما النحل بكافة لأنواعه يموت بعد لبلدغ . والهروب منه يكون بالجري بعيدا في خط مستقيم مع حماية الوجه.

الذبابة النارية “Firefly”

الذبابة النارية

تنير بالليل ويوجد 2000 نوع تعيش في المناطق الإستوائية والمعتدلة . و أنثاه تضع بيضها في التربة ليفقس اليرقات في شكل ديدان صغيرة متوهجة ليلا يطلق غبيه الدودة المتوهجة “glowworms”. وتعيش في الشتاء في أنفاق صعيرة لتخرج عندما تدفيء التربة وتتحول إلي عذراوات ثم لذبابة تطير . والذبابة لها هضو تحت الجسم مضيء بوهج متقطع زيطلق عليه الضوء البارد “cold light” لأنه لايضدر حرارة . ويعتبر إشارات للتزاوج أو للتحذير من المفترسين
النمل الأبيض termites
يعيش في التربة ومستعمرته عبارة عن شبكة من الأنفاق والحجرات و تضم 2مليون نملة حول الملك والملكة التي وظيفتهما الوحيدة التزاوج . وبعض الأنواع تضع الأنثي 86 ألف بيضة يوميا . ويوجد بين هذا النمل الشغالات من بينها شغالات تظل 24 ساعة نهضم ألياف الخشب ومادة السيليلوز التي تأكلها . والنمل الذي يصبح ملكة تطعمها الشغالات غذاء كيماويا خاصا للتأكد من نمو الأجنحة وجهلها قادرو علي التزاوج ووضع البيض . وقد يصل طول الملكة أربع بوصات . ورغم أن النمل الأبيض نافع للطبيعة لأنه يأكل الأخشاب النباتية الميتة ويغذي التربة.

الاتصالات السلوكية
أضغط هنا لتكبير الصورة , مقاس الصورة الأصلي 800×541 وحجمها 46KB.تم تصغير الصورة. إضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الطبيعي 800×537.
جراد أبو النطيط .

وسائل الاتصالات أساسية ومتعددة ومتنوعة بين كل الحشرات . و نجدها تلعب دورا حيويا فيما بينها . ففي الظلام والتزاحم في بيوتها نجدها ترسل رسائلها باللمس والشم .فالملكة تفرز كيماويات طيارة بالهواء تسمي الفورمونات pheromones. تنشط أعضاء المستعمرة للعمل كوحدة واحدة .ولو حشرات غريبة وطأت العش فإنها تتسارع لمهاجمتها بسرعة . والحشرات المجتمعاتية تشارك في جمع المعلومات عن الطعام . فالنملة تتطلق روائحها ا في خط سيرها لتتبعها الشغالات للحصول علي الطعام والعودة به للعش بينما نحل العسل يرقص ليشير إلي أماكن الطعام لزملائه . حتي ولو كانت علي بعد 10 كم.
الاتصالات لدى الحشرات التي لا تعيش في مجتمعات نجد لها أهميتها في التزاوج والدفاع عن أنفسها كالصرصار وابوالنطيط . حيث يجذبون شريكهم بالأصوات ز ثم يحكون جزءا من أجسامهم مع جزء آخر لتوليد أصوات متكررة في فترة معينة يسمعها الذكور والإناث من خلال آذان خاصة لتحس بأغاني ونداءات الآخرين والدعوة للتزاوج . وبعض الحشرات تلتقط الأصوات بقرون الإستشعار . فالناموس يلتقط أصوات رفرفة الإناث بقرون إستشعاره التي لها أهداب .والحشرات عادة تفرز روائح الفورمونات للإعلان عن وجودها ورغبتها في التزاوج. والحشرات الصغيرة قد لا يكون لها أجنحة وتوجد في كل العالم.
وهناك حشرات لها فم ماص وأجنحة تطويها فوق ظهورها. وحشرات لادغة كالنحلواليعسوب . و الصراصير تعيش داخل البيوت بينما الخنافس تعيش في أي مكان .وهي أقل سرعة في المشي من الصراصير . والفراشات بألوانها الزاهية تطير بالنهار بينما العثة تنشط ليلا وتتخفي في ألوان غامقة ، وترتاح فاردة اجنحتها بينما الفراشات ترتاح بطويها عموديا .

البيئة
الحشرات آفات ضارة لأنها تلدغ وتعض وتنشر الأمراض وتنافس الإنسان في الحصول علي غذائها من النباتات .ولولاها بتلقيحها زهورالنباتات لعشنا في مجاعات . وفي معظم أنحاء العالم تعتبر الحشرات غذاء للبشر .وتخلصنا من القمامة والنباتات الميتة والحيوانات النافقة بأكلها. كما أن الفراشات والذباب والخنافس تعتبر من أجمل المخلوقات.

الحشرات الضارة إما تأكل أو تتلف المحاصيل و النباتات أو تنقل الأمراض وتكلفنا البلايين لمكافحتها . وهناك حشرات تمتص العصارة السكرية بالنباتات مما يضعفها . وقليل من الحشرات تهاجم الإنسان وتنقل له بعض الأمراض كالبراغيث تنقل الطاعون, الدملي والبعوض ينقل الملارياوالحمى الصفراء و الفلاريا. والذباب ينقل الدفتريا .

مكافحة الحشرات
في العقود الأخيرة أمكن مكافحة الحشرات بإطلاق حشرات تفترسها أو توليد ذكور عقيم تتزاوج مع الإناث التي تضع بيضا غير مخصب ولا يفقس. وبهذا يتحدد نسلهاعن طريق تقنية الضبط البيولوجي Biological control . ورغم أنه وسيلة آمنة للإنسان لكن لايمكن التنبؤ بتاثيره كما تفعل المبيدات الحشرية . لهذا يستخدم خليط منه مع هذه المبيدات من خلال ما يعرف بإدارة الحشرات المتكاملة ( integrated pest management (IPM .وهذا النظام يقلل الإضرار بالبيئة.

العلاقة مع مفصليات الأرجل الأخرى

فرس النبي الصيني

مجموعات صغيرة أخرى ذات أحجام جسمية و تعقيدات جسمية أقل مثل (springtails= كوليمبولا Collembola ) ، تدمج أحيانا مع الحشرات في تحت شعبة سداسيات الأرجل . لكن ثبت مؤخرا أن تحت الشعبة هذه مزيفة (مصطنعة) حيث بينت الدراسات الجينية ان springtails لا يمتون بصلة قرابة للحشرات و انها من أصل مختلف . و يبدو ان هذا الكلام ينطبق أيضا على كافة أفراد داخليات الفك Entognatha; مثل Proturaو Diplura. تميز الحشرات الحقيقية ضمن سداسيات الأرجل بأنها خارجية الفك ectognathous ، أو أنها ظاهرة الفم و تتتألف من 11 قطعة بطنية . معظم الحشرات أيضا ، لكن ليس الجميع ، تملك أجنحة عند الأفراد البالغين .
مفصليات الأرجل البرية Terrestrial arthropods ، مثل centipedemillipede ، عقارب و عناكب, تخلط أحيانا مع الحشرات نتيجة تشابه بنية الجسم بامتلاكها هياكل مفصلية .